الاثنين، 5 يناير، 2015

مراقبون: دولة السيسي البوليسية تخطت عبد الناصر


رغم الدعم الإماراتي الكبير الذي تقدمة دولة الامارات للانقلاب العسكري في مصر، وضخ مليارات الدولارات لإنقاذ الانقلاب من السقوط، إلا أن زيادة القمع بشكل كبير في مصر، وزيادة أعداد المعتقلين، وارتفاع الغضب الشعبي ضد الانقلاب، أثار غضب العديد من السياسيين الامراتيين، الذين أبدو تخوف من سقوط نظام السيسي بزيادة القمع.


وانتقد الأكاديمي الإماراتي، د. عبد الخالق عبد الله، ما أسماه بعودة النظام البوليسي في الجمهورية المصرية في ظل حكم عبد الفتاح السيسي، مشيرًا إلى أن بعض أصدقائه أخبروه بأن الدولة البوليسية في عهد السيسي تخطت ما كانت عليه إبان حكم جمال عبد الناصر، والرئيس المخلوع حسني مبارك.


وأوضح عبد الله في عدة تغريدات نشرها على حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أن الحكومة الإماراتية وعلى الرغم من دعمها لانقلاب السيسي سياسيًا وماليًا، إلّا أنها ترفض وجود من 20 – 40 ألف معتقل سياسي بحجة محاربة الإرهاب والاخوان، مضيفًا: “هذا الثمن غير مقبول سياسيًا وأخلاقيًا”.


وأضاف: “مهما كانت حقيقة عودة الدولة السلطوية في مصر، فالمهم أن لا يستغل البعض دعم الإمارات ودول الخليج لاستقرار مصر من أجل تنفيذ أجندته السلطوية، لأن الإمارات ودول الخليج تدعم مصر الآمنة والمستقرة، لكن لا يمكن أن تكون مع حكومة تهدر كرامة الإنسان المصري، وتنتهك حقوقه وحرياته ليلًا ونهارًا”.


وتابع: “البعض في مصر يعتقد أنه بالنسبة للإمارات ودول الخليج، فإن عودة الاستقرار مرتبط بعودة الدولة السلطوية ممثلة في السيسي، فهما وجهان لعملة واحدة”.


يُشار إلى أن د. عبد الخالق عبد الله كان مؤيدًا لموقف حكومته الداعم لانقلاب السيسي في مصر، وهاجم مرارًا جماعة الاخوان المسلمين، ومشروع “الإسلام السياسي” بشكل عام.


وقال الكاتب الصحفي السعودي، بدر الراشد، إنه يتوقع أن يتراجع دعم دول الخليج لقائد الانقلاب العسكرى عبد الفتاح السيسي خلال عام 2015.


وأضاف الراشد، في تعليق له بموقع “المونيتور” الأمريكي، إن الأوضاع في مصر بعد الانقلاب ازدادت تعقيدًا حين أصبح الخليج غير قادر على تقديم المساعدة السياسية والاقتصادية بسبب “داعش” وأسعار النفط.


مضيفًا أن نمو قوة وسيطرة “داعش” على المنطقة، وأن تزايد تهديدها للخليج في ظل عدم وجود إستراتيجية أمريكية من شأنها أن توحد العراقيين سيؤدي إلى تراجع دعم الخليج للانقلاب في مصر.



مراقبون: دولة السيسي البوليسية تخطت عبد الناصر

شبكة نبض اونلاين
www.nabdon.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق