الثلاثاء، 6 يناير، 2015

"وكيليكس" مغربي

على الرغم من حساسية الوثائق التي تم تسريبها، وحساسية المواضيع التي تناولتها، لم يصدر عن السلطات المغربية أي نفي أو تأكيد لمحتوياتها، ما جعل وسائل إعلام كثيرة خارج المغرب تتعاطى معها كوثائق صحيحة.



"وكيليكس" مغربي

شبكة نبض اونلاين
www.nabdon.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق